×
News
20 Dec 2016
Hold My Hand مشروع ريادي في جامعة العلوم والتكنولوجيا

رعى رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور عمر الجراح انطلاق مشروع Hold My Hand  المدعوم من شركة مريال الفرنسية ومبادرة Vet Volunteers وكلية الطب البيطري في الجامعة والذي يهدف الى توحيد جهود مبادرات الوطن التطوعية تحت مظلة تنسيقية واحدة ودعمها بالعامل المادي والبشري.

وطلب الدكتور عمر الجراح في بداية الحفل من الجميع الوقوف وقراءة الفاتحة على روح شهداء الوطن الأبرار مبينا ان ما حصل في الكرك هو أكبر مثالا على وحدة الصف وحب الوطن والانتماء لترابه.

واستعرض في كلمته سعي الجامعة الى ان تكون رائدة في تبني ثقافة الابداع والريادة وتعزيز المسؤولية المجتمعية وروح الانتماء والتمسك بالمبدعين لتحقيق احلامهم ورفد الوطن بالطاقات الكامنة وتوجيه الشباب نحو التطوع والايجابية لتشكل جامعة العلوم والتكنولوجيا إنموذجا استثنائيا للخدمة المجتمعية وصقل همم الشباب بعيدا عن العنف والتطرف.

واكد الدكتور الجراح على ان الجامعة عملت على استحداث مساقات جامعية اجبارية لخلق قادة للمجتمع يقفون في مقدمة المسيرة التنموية للوطن ولتعزيز العمل التطوعي وتنمية مهارات حل المشاكل لدى الطلبة.

وتخلّل الحفل شرح عن المشروع وخطابات عن قصص نجاح لعدد من الرواد منهم الدكتور أمجد العريان صاحب سلسلة صيدليات فارمسي ون ورئيس مجلس إدارة انجاز والحائز على جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز من الدرجة الأولى عن تجربته الشخصية وقصة نجاحه والحوافز التي تدفع الشباب للوصول إلى أهدافهم.

وبين السيد صهيب الخوالدة المتخصص في إدارة المشاريع والتخطيط الاستراتيجي والذي تم تكريمه من قبل جلالة الملكة رانيا العبد الله على مشروع مبادرة يد التعليمية، أسرار نجاحه التي أوصلته ليكون أصغر رجل أعمال مسجل في جمعية رجال الأعمال البريطانية من خلال تأكيده على التفكير الايجابي كوصفة للنجاح.

وقدم الدكتور وليد الصالح قصة نجاحه كطبيب بيطري وتفوقه بالمهنة محفزا الشباب على السعي والاجتهاد. واستعرض بكلمته ما سيقدمه مشروع Hold My Hand من دعم للمشاريع التطوعية التي سيعمل على تبنيها

وتم افتتاح خيمة التجمع التطوعي للمبادرات المشاركة من قبل الدكتور أمجد العريان وهي جمعية AIESEC التي تهتم في تنمية مهارات الشباب القيادية ومبادرة غير و خلي لحياتك معنى وهي مبادرة شبابية تركز على فئة الأيتام والأطفال الفقراء ومشروع مطر الالكتروني الذي يهدف إعطاء المكفوفين الفرصة التعليمية والثقافية المتكافئة من خلال  تسجيل الكتب صوتيا للمكفوفين ومبادرة كمستير التي تنشر فكرة التطوع للجميع خصوصا ذوي الاعاقة واشراكهم بالفعاليات والأنشطة ومبادرة "روح الأردن" التي تسعى لاحياء التراث وتقديم خدمات اجتماعية عديدة ومبادرة Healers في مجال العلاج التأهيلي لذوي الاحتياجات الخاصة.

وحضر الحفل جمع غفير من طلبة الجامعة ومبادرات واعدة وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية في الجامعة.

WhatsApp Image 2016-12-20 at 3.22.09 PM.jpegبيطري (2).JPG