×
News
06 Mar 2016
وقفة تضامنية في "جامعة التكنولوجيا" مع الشهيد الرائد راشد الزيود
وقفة تضامنية في "التكنولوجيا" مع الشهيد الرائد راشد الزيود

 

عبرت أسرة جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية عن بالغ مشاعر الحزن والأسى والغضب لاستشهاد ابن الأردن الرائد راشد الزيود على إثر إحباط القوات المسلحة والأجهزة الأمنية للعملية الإرهابية لتنظيم داعش الإرهابي.

وقال رئيس الجامعة الدكتور محمود الشياب أن الدم الغالي للشهيد البطل الرائد راشد الزيود قد روّت ثرى هذا الوطن الطاهر دفاعاً عن أمن واستقرار الأردن وشعبه، مقدماً أحر التعازي لأهل الشهيد وللأردنيين كافة، وداعياً الله عز وجل أن يمن على أبطالنا الجرحى من منتسبي الأجهزة الأمنية الشفاء العاجل.

وأضاف أن استشهاد الرائد راشد الزيود يزيد الأردن وشعبه تلاحماً بكافة مكوناته ويقف صفاً واحداً متماسكاً لكل من يسيء إلى ديننا الإسلامي الحنيف.

بدوره قال عميد شؤون الطلبة الدكتور نذير الرواشدة انه يجب علينا توجيه الجهود وتكريسها للاستثمار في طاقات الشباب وتسليحهم بالعلم والمعرفة، وان ما لا يجب اغفاله اننا في هذا الوطن لا تزيدنا المحن والمصائب الا تماسكاً وعزيمة وما مصابنا بشهيد الوطن الغالي راشد الزيود الا فرصة نستذكر من خلالها أرواح شهدائنا الذين روﹼا بدمائهم تراب هذا الوطن.

من جهته قال ممثل طلبة الجامعة الطالب عدي العموش اننا في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية لنؤكد رفضنا القاطع لأي محاولة للعبث بثرى الأردن وامنه واستقراره، وأننا نقف في هذه الظروف الإقليمية الصعبة تقديراً واحتراماً للجهد العظيم الذي يبذله نشامى الجيش العربي وكافة الأجهزة الأمنية، ودعا العموش الطلبة على اختلاف توجهاتهم الفكرية الى عدم الانخراط وراء الأفكار التي من شانها الإساءة الى امن الأردن.

وندد الحضور بالجريمة النكراء وهذا العمل الإجرامي الذي لا يمت للإسلام أو الإنسانية بصلة، داعين الله سبحانه وتعالى أن يتغمد الشهيد الزيود بواسع رحمته ورضوانه ويسكنه العليين من جناته ويلهم أهله وذويه ومحبيه والوطن الصبر والسلوان.

ورفعت الأعلام الأردنية خلال الوقفة وهتف الطلبة للوطن وقائد الوطن مجددين ولائهم لثرى الأردن الطهور.

حضر الوقفة العمداء وأعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وجمع غفير من طلبة الجامعة.