×
الأخبار
12 Nov 2018
نادي جمعية مهندسي الطاقة فرع جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية يحصد جائزة عالمية كأفضل نادي طلابي على مستوى الاجتماعات دولياً

نادي جمعية مهندسي الطاقة فرع جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية

يحصد جائزة عالمية كأفضل نادي طلابي على مستوى الاجتماعات دولياً

في إضافة نوعية جديدة لإنجازات جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية وتميز طلبتها، حصد النادي الطلابي لجمعية مهندسي الطاقة فرع جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية جائزة أفضل نادي طلابي على مستوى الإجتماعات على المستوى الدولي في مؤتمر هندسة الطاقة العالمي (41) لجمعية مهندسي الطاقة والذي عقد في ولاية نورث كارولاينا في الولايات المتحدة الأميركية في شهر تشرين أول لسنة 2018.

وتسلم الجائزة نائب رئيس الفرع الطلابي للجمعية في جامعة العلوم والتكنولوجيا المهندسة أمل جرادات التي مثلت الجامعة وشاركت في المؤتمر إلى جانب العديد من الأشخاص والجهات المتميزة في قطاع الطاقة على مستوى العالم والذي في ولاية نورث كارولاينا، وذلك على هامش أعمال المؤتمر العالمي لهندسة الطاقة لعام 2018. حيث أعربت جرادات عن اعتزازها بالجائزة التي قدمت للنادي تقديراً لجهوده التي بذلها في نشر ثقافة الطاقة المتجددة وتنظيم الفعاليات والندوات وورشات العمل في هذا الخصوص، وأشادت بأداء أعضاء النادي ودورهم بتحقيق هذا الانجاز والحصول على الجائزة التي يتنافس عليها أندية طلابية من عدد كبير من دول العالم.

بدوره عبر رئيس النادي الطلابي لمهندسي الطاقة في الجامعة المهندس عمر الزعبي عن شكره وامتنانه للمشرف على النادي في الجامعة الدكتور محمد الوديان وأعضاء النادي من طلبة الجامعة والشكر الخاص للمهندس سامر زوايدة مشرف الأندية الطلابية في الأردن على دعمه وتشجيعه وعلى إيمانه الدائم بالشباب ودورهم الهام في قطاع الطاقة.  كما أشار الزعبي الى أهمية قطاع الطاقة وخصوصيته للأردن كهم وطني مؤكداً على ضرورة تنمية قطاع الطاقة المتجددة في الأردن من خلال استثمار مصادر الطاقة البديلة تعزيز دور النادي والأهداف التي سيحققها، وضرورة إشراك طلبة الجامعة في عجلة التقدم في الطاقة المتجددة والتنمية المستدامة على مستوى المجتمع الأردني، وأهمية دور الجامعة في دعم الطلبة وافكارهم الإبداعية لما يزيد من وعي الطلبة بأهمية الطاقة وحسن استغلالها وطرق استخدامها وترشيدها واستهلاكها.

من جهته عبر المشرف على النادي الطلابي في الجامعة الأستاذ الدكتور محمد الوديان عن فخره واعتزازه بكافة أعضاء النادي من طلبة الجامعة متمنيا لهم دوام التقدم والإنجاز وبذل الجهود لتحقيق المزيد من الإنجازات النوعية على المستويات المحلية والدولية لتضاف إلى إنجازات الجامعة وإيمانه بقدراتهم على تحقيق فارق إيجابي في قطاع الطاقة الذي يعد واحدأ من التحديات الأكثر تأثيراً على اقتصاد الأردن ومستوى المعيشة فيه. 

يذكر أن جمعية مهندسي الطاقة العالمية هي مؤسسة غير ربحية تأسست العام 1977 في الولايات المتحدة الأميركية وتضم الآن أكثر من 26000 عضو حول العالم . وتتمثل مهمة الجمعية في "تعزيز المصالح العلمية والتعليمية لأولئك المنخرطين في صناعة الطاقة وتعزيز العمل من أجل التنمية المستدامة."


مشاركة


أحدث الأخبار