×
الأخبار
15 Oct 2017
اتفاقية تعاون بين "العلوم والتكنولوجيا" وبردو الامريكية "انشاء المركز الاقليمي للأمراض المعدية ومقاومة المضادات الحيوية"

اتفاقية تعاون بين "العلوم والتكنولوجيا" وبردو الامريكية

"انشاء المركز الاقليمي للأمراض المعدية ومقاومة المضادات الحيوية"

وقعت في جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية اليوم اتفاقية تعاون أكاديمي بين الجامعة وجامعة بردو الامريكية.

وتهدف الاتفاقية التي وقعها رئيس الجامعة الدكتور عمر الجراح والرئيس التنفيذي للشراكات العالمية في جامعة بردو الامريكية البروفيسور دان هلرمان الى إنشاء المركز الإقليمي للأمراض المعدية ومقاومة المضادات الحيوية فيما بينهما.

وقال الدكتور الجراح إن انشاء المركز يتوافق بشكل كامل مع الخطة الاستراتيجية للجامعة وجهود الجامعة في الاتجاه نحو العالمية حيث سيعزز هذا المركز والشراكة دور الجامعة الريادي في الاستجابة للضرورات الملحة لحماية صحة الإنسان والحيوان والحفاظ على سلامة وأمن الغذاء والبيئة

وبين الجراح ان المركز سيعمل على استخدام الخبرات العلمية الحالية في مجالات علوم البكتيريا وعلم الطفيليات وعلم الفيروسات والعلوم البيولوجية وعلم الاوبئة والامراض المعدية والاحصاء وعلم المناعة والكيمياء الطبية والعلوم الصيدلانية والطب والصحة العامة.

ونوه الجراح انه من خلال المركز سيستطيع الأردن أحد الشركاء في برنامج الأمن الصحي العالمي بالإضافة الى دول أخرى في المنطقة، العمل معا للحد من خطر الأمراض المعدية ومقاومة المضادات الحيوية على الصعيد العالمي بالشراكة مع جامعة بردو الامريكية.

وأضاف الجراح أن إنشاء المعهد سيساعد على تثقيف جيل جديد من المهنيين الذين سيكون لهم تأثير على مبادرات النمو والتنمية الاقتصادية الرائدة.

وقال البروفسور هيرلمان، "إن التحديات الصحية لمنطقة الشرق الاوسط توفر فرصة للتعاون العالمي بين الجامعتين ولإظهار التأثير العملي للابتكارات العلمية وتقديم خدمة للإنسان والمجتمع كم ان هذا المشروع سيؤسس لشراكة استراتيجية بين الطرفين ونسعى لأن نكون شريكا مؤسسا في هذا الجهد وبالأخص مع جامعة العلوم والتكنولوجيا نظرا لسمعتها العلمية والاكاديمية في المنطقة ".

واكد الجانبان إن المركز سيوفر عدة ادوات لتعزيز الجهود الرامية إلى التخفيف من حدة التهديدات الوطنية والإقليمية والعالمية للأمراض المعدية وتوفير استجابات سريعة وفعالة وسيضع المعهد الآليات واللوجستيات للجمع بين الخبرات الوطنية والإقليمية المتعددة التخصصات لقيادة البحث والتدريب في مجال الأمراض المعدية والأمراض الحيوانية المنشأ، وتشخيص الأمراض، وتطوير اللقاحات المختلفة لها.

بالإضافة الى تسهيل المراقبة الوبائية السريعة، والتتبع، والاستجابة للأمراض الناشئة ومقاومة المضادات الحيوية التي أصبحت قضية خطيرة في الفترة الاخيرة.

وسيضع المعهد برنامجا بحثيا وأكاديميا لزيادة قدرة بلدان الشرق الأوسط على الاستجابة بفعالية لتهديدات الأمراض المعدية والإسهام في الجهود المتسارعة لتعزيز جدول أعمال برنامج الأمن الصحي العالمي الذي ينصب تركيزه الأساسي على الحد من مخاطر الأمراض المعدية، كما سيعمل على تطوير برامج درجة الماجستير والدكتوراه في مجالات مختلفة بالإضافة الى التدريب الفني والتقني.

حضر توقيع الاتفاقية نائب رئيس الجامعة الدكتور خالد السالم وعميد كلية الطب الدكتور وائل هياجنة وعميد كلية الطب البيطري الدكتور فلاح شديفات ومساعد رئيس الجامعة الدكتور عمار المعايطة.

 

 


مشاركة


أحدث الأخبار