الكلمة الترحيبية
إنه لمن دواعي سروري وما يطيب لي، أن أرحب بكم في كليتكم - كلية العلوم والآداب- الكلية التي لها دور مهم في إعداد وتخريج أجيال واعية في مجالات العلوم الحيوية المختلفة، تلك الأجيال التي تساهم في بناء مجتمعاتها وتطورها، إذ تحرص لكلية على تقديم ما بوسعها ليعكس طلابها صورة حقيقية مشرقة للكلية والجامعة على حد سواء.
طلابنا
GraduatePic
ديانا بركات
فلسطين
إن توفر أساتذة مميزين في جامعة العلوم والتكنولوجيا فيما يحقق الأهداف العامة هو ما يحتاجه الطالب ليحقق النجاح في المستقبل