Manage PermissionsManage Permissions
JUST among top 601+ QS World University Rankings 2011, and the First among Jordanian Universities
Jordan University of Science & Technology among top 601+
QS World University Rankings 2011, and the First Among Jordanian Universities
& achieving 71 position per international student criteria
 
QS is the world’s leading information specialist in the higher education sector. The QS World University Rankings is a ranking system for the world’s top 700 universities by Quacquarelli Symonds using a method that has published annually since 2004. QS mission is to enable motivated people to fulfill potential by fostering educational achievement, international mobility and career development. The QS World University Rankings currently considers over 2,000 universities and evaluates over 700 best universities in the world, ranking the top 400. Six indicators are drawn together to form an international ranking of universities: academic reputation (40%), employer status (10%), citations per faculty (20%), faculty student ratio (20%), proportion of international students and proportion of international faculty (10%).
 
 In 2011, Jordan University of Science & Technology (JUST) has begun to make its mark in the QS World University Rankings which, in return, placed JUST on position 601+. JUST’s most prominent result is largely due to the positive student/faculty ratio. However; the level of internationalization of the student body still hinders higher rankings.
 
Prof. Abdullah Malkawi, the president of JUST, is pleased that JUST’s academic excellence is finally seen in a worldwide ranking. “Being the first Jordanian university included to the most prestigious chart in 2011, is something we should be proud of” Malkawi says, referring to the main vision for JUST “Toward a world-class university distinguished in a high quality teaching and research which will secure a place among the top 500 international universities by the year 2012.” “This achievement reflects JUST distinction as one of the region’s leading universities in teaching and research.”
Malkawi added “this classification is a significant milestone of JUST that emphasizes the university’s ability to compete internationally, especially in the field of scientific research. We are committed to integrate the scientific research methods with student’s education in order to meet the needs and aspirations of our communities.”
Prof Ahed Al Wahadni, the vice president, stated that “JUST has been placed on position 301+ for the following criteria: academic reputation, employer reputation, faculty/ student, citation per faculty and international faculty.” He added “we are happy that the university has achieved a remarkable level on position 71 in recruiting international students, which considered a crucial factor for the university to maintain a high academic reputation all over the world.”
The director of the Academic Development and Quality Assurance Center, Professor Sameer Al Asheh stated that “While the ranking beyond number 500 is what we finally got; we can’t abdicate our goal to make the vision of JUST real by placing JUST among the top 500 international universities in the following year 2012.” He also added “the university already started its preparation for this competition.”
 
It’s worth mentioning that the leader of 2011WUR List is The University of Cambridge, followed by Harvard University.
 
 
 
جامعة العلوم والتكنولوجيا تقترب من تحقيق رؤيتها
جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية تحتل الترتيب 610 عالمياً
والأول على مستوى الجامعات الأردنية
 
جاءت في الموقع 71 عالمياً في معيار استقطاب الطلبة الأجانـب و+301 في معيار السمعة الأكاديمية ونسبة المدرس لطالب والبحث العلمي
 
تبنت جامعة العلوم والتكنولوجيا رؤيتها الخاصة والمتضمنة: "نحو جامعة عالمية متميزة تدريساً وبحثاً تتبوء موقعاً ضمن أفضل 500 جامعة على مستوى العالم عام 2012".
وبعد جهد دؤوب اقتربت جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية من تحقيق حلمها إذ بين تصنيف Quacqarelli Symonds (QS) العالمي للعام 2011 – وهو واحد من أشهر التصنيفات العالمية للجامعات- أن جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية ومن خلال جهودها الدؤوبة  صنفت في المرتبة (+601). حيث شهد عام 2011 منافسة لاكثر من (2000) جامعة مشهورة عالمياً وتم تصنيف (700) جامعة منها فقط، كانت هذه الجامعات قد سجلت مستويات استجابـة عالمية من خلال التقييـم العلمي للمستوى الأكاديمي والمهني. وقد أظهر الترتيب التنازلي للقائمة المعلنة من مؤسسـة ((QS أن جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنيـة في الموقع (610) عالميـاً و(143) آسيوياً. ويذكر انه لم تدخل القائمـة سوى (13) جامعــة عربيـة تنتمي لخمس دول عربيـة فقط وهي "مصر، السعوديـة، الإمارات، لبنان، بالإضافـة إلى الأردن"
وفي هذا الصدد أكد د. عبدالله ملكاوي رئيس الجامعة أن التميز المستحق للجامعة، والذي جعلها ضمن أفضل (5%) من الجامعات العالمية جاء من خلال مراحل تطوير برامج واستراتيجيات الجامعة المواكبة للمتغيرات البحثية والعلمية المتلاحقة في العالم. وقال د. الملكاوي أن هذا يعتبر دليلاً بارزاً ومؤشراً آخر على نوعية البرامج الأكاديمية التي تقدمها الجامعة اعتماداً على الخبرات التراكمية حيث أن الجامعة جذبت أكثر من (5000) طالب من أكثر من (50) جنسية مختلفة في السنوات الأخيرة.
وأضاف د. ملكاوي إلى أن مثل هذا التصنيف من قبل المراكز العالمية المتخصصة بتصنيف الجامعات العالمية يجعل من جامعة العلوم والتكنولوجيا جامعة تتميز بقدرة وكفاءة المنافسة مع نظيراتها العالمية خصوصاً في مجال البحوث وفقاً لسياسات مرتبطة بالحاجات الوطنية. ودعا د. ملكاوي إلى ضرورة توفير المزيد من التمويل الحكومي الموجه لتغطية متطلبات السنوات المقبلة حيث تطمح جامعة العلوم والتكنولوجيا أن تدخل قائمة أفضل (500) جامعة في العام 2012 إلى جانب جامعات عالمية مميزة  كهارفارد وغيرها.
وأوضح د. عاهد الوهادنة نائب رئيس الجامعة بعض تفاصيل التقييم إذ أشار إلى أن الجامعة حققت الموقع (301) في أكثر من معيار منها السمعة الأكاديمية ورأي أصحاب العمل الذين يوظفون خريجي الجامعة وبنسبة الطالب للمدرس ونسبة الأوراق المنشورة واستخدامها من قبل الآخرين. كذلك حققت الجامعة تميزاً واضحاً من خلال تبؤها الموقع (71) على مستوى العالم لمعيار استقطاب الطلبة الأجانب.
وأكد د. سمير العاشة مدير مركز التطوير الأكاديمي وضمان الجودة في الجامعة أن الجامعة بدأت مبكراً للإعداد لدخول المنافسة للعام القادم 2012 لتحقيق رؤيتها ودخول عالم أفضل (500) جامعة عالمية.
 ومما يذكر أن جامعة كامبردج البريطانية تصدرت القائمة تلتها جامعة هارفارد الأميركيـة.
وحدة العلاقات العامة والإعلام
Attachments
Top